البنوك المركزية و معيار الذهب

العلاقة بين البنوك المركزية ومعيار الذهب تشكل جزءًا هامًا من النظام الاقتصادي العالمي وتاريخه. في العصور السابقة، كان معيار الذهب يعني أن العملة الورقية لدى دولة ما يمكن أن تُحول إلى كمية محددة من الذهب، وذلك بناءً على سعر ثابت للذهب تحدده البنوك المركزية. هذا النظام قدم مستوى من الاستقرار للعملات والاقتصادات الوطنية عبر ضمان قيمتها بشيء ذات قيمة ملموسة ومعترف بها عالميًا، الذهب.

تاريخيًا، لجأت الدول والبنوك المركزية إلى الذهب كآلية لحماية نفسها من التقلبات الاقتصادية والتضخم. الذهب، بطبيعته المستقرة وقيمته المعترف بها على مستوى العالم، قدم دعمًا وثقة للعملات خلال فترات الأزمات الاقتصادية والتقلبات السياسية.

في الوقت الحاضر، لا تعتمد البنوك المركزية على معيار الذهب بالشكل التقليدي، ولكن الذهب ما يزال يحتل مكانة خاصة في احتياطياتها. يعتبر كأحد الأصول التي يمكن أن تُستخدم كضمانة لسياساتها النقدية وكوسيلة لحماية العملة من التقلبات الشديدة. البنوك المركزية، كأكبر المشترين للذهب في العالم، تؤثر بشكل كبير على سوق الذهب العالمي من خلال عمليات الشراء والبيع.

للمستثمرين والمتداولين، أدق التفاصيل حول سياسات البنوك المركزية وحركة أسعار الذهب يمكن أن توفر فرصًا مهمة للربح وحماية الأصول. في سياقات التقلبات الاقتصادية والمالية، تزداد أهمية الاستثمار في الذهب كوسيلة للتحوط ضد التضخم والمحافظة على القيمة.

برغم التحولات الكبرى التي شهدتها الأنظمة الاقتصادية والاستغناء عن معيار الذهب في كثير من الاقتصادات، إلا أن الذهب ما يزال يحتفظ بدوره كملاذ آمن في أوقات الأزمات. المتابعة الدقيقة لتحركات البنوك المركزية وأسعار الذهب، كما يتم توفيرها عبر موقع فوركس ترست العرب، تعتبر جوهرية للغاية لكل مستثمر يرغب في بناء استراتيجية استثمارية ناجحة قادرة على مواجهة التحديات الاقتصادية الراهنة والمستقبلية.

البنوك المركزية و معيار الذهب

قامت البنوك المركزية في كافة أنحاء العالم بالعمل على زيادة استحواذها من الذهب وذلك كأداة تحوط ضد التضخم ولدعم الاقتصاد العالمي وقد شهد الربع الثالث للعام الحالي 2022 أعلى وتيرة شراء خلال ربع سنوي منذ أكثر من 50 عامًا، منذ ارتبط الدولار مع الذهب.

تجارة الذهب: تجارة الذهب للمبتدئين

وقد سجل الطلب على الذهب خلال الربع الثالث من 2022 نحو 1181 طن بزيادة قدرها 28% وذلك وفقًا لتقرير صادر من مجلس الذهب العالمي، حيث دفعت معدلات الطلب القوية إجمالي الطلب من بداية العام إلى مستويات قياسية مشابهة لما حدث عقب جائحة كورونا العالمية.

وقد أظهر التقرير قيام البنوك المركزية في جميع دول العالم بشراء نحو 700 طن من الذهب وذلك من شهر يناير الماضي، منها نحو 399 طنًا في الربع الثالث فقط من العام الحالي.

الذهب: تاريخ التداول بالذهب

مبيعات قياسية يسجلها الذهب

حقق الذهب في العام الحالي مبيعات وصفت بالقياسية فقد سجلت دولة الإمارات العربية المتحدة أعلى مستوى على الإطلاق في الطلب على الذهب خلال الربع الثالث من العام الحالي.

وقد نمت مبيعات الذهب داخل الإمارات بنحو 31.7%، وذلك بالمقارنة بالفترة ذاتها من عام 2021، حيث ارتفعت إلى نحو 13.3 طن بعد أن كانت تقدر بنحو 10.1 أطنان، و ارتفعت مبيعات المجوهرات بنحو 30.4% أو حوالي 10.7 أطنان، بعد أن كانت نحو 8.2 طن خلال الفترة ذاتها من العام الماضي، في حين نمت مبيعات السبائك والعملات الذهبية بنحو 36.8% من حوالى 1.9 طن إلى 2.6 طن.

الذهب: هل الاستثمار في الذهب مربح؟

وقد أكد الخبراء الاقتصاديين أن الإقبال على الذهب ناتج عن حالة القلق من الاقتصاد بسبب تصاعد التوترات الناتجة عن الأحداث في روسيا وأوكرانيا وآثارها على الاقتصاد العالمي.

كذلك ارتفاع معدلات الطلب على الذهب تعود بسبب الإقبال من البنوك المركزية والمستهلكين والمستثمرين وذلك بسبب مكانته كمخزن آمن للحفاظ على القيمة وسط التضخم الذي يزداد مع الأحداث السياسية، مع سعي المستثمرين إلى التحوط من خلال شراء السبائك والعملات المعدنية.

الذهب: طريقة الاستثمار في سبائك الذهب

وهو ما تسبب في ارتفاع إجمالي الطلب من الأفراد إلى نحو 36%، فقد أرتفع معدل إنتاج المناجم بنحو 2% مقارنة بالوقت نفسه من العام الماضي حيث شهد قطاع تعدين الذهب نموًا كبيرًا أما قطاع إعادة التدوير فقد وصل إلى 6% في الربع الثالث 2022 بالمقارنة من عام 2012، حيث المستهلكين بحفظ الذهب لمواجهة ارتفاع التضخم وفي ظل التوقعات الاقتصادية غير الواضحة.

عوامل تدفع البنوك المركزية نحو تعزيز احتياطياتها باستخدام الذهب

هناك عدة عوامل أساسية تؤثر بشكل مباشر في قرارات البنوك المركزية ويجعلها تقبل على شراء الذهب بكثافة على النحو التالي:

أولًا العوامل الاقتصادية: 

هناك عديد من الأسباب التي تجعل الذهب خيارًا جذاب للعديد من البنوك المركزية العالمية، منها تنويع أصولها الاحتياطات، وهو ما تسعى إليه البنوك لتنويع احتياطاتها ما بين العملات النقدية الأساسية وبين الذهب وغيره من الأصول كأحد الوسائل الفعالة للحفاظ على قيمة الاحتياطيات المحلية في الدولة مستقرة، خاصةً في وقت تراجع الدولار. 

الذهب: طريقة الاستثمار في الذهب

علاقة عكسية بين الذهب والدولار:

العلاقة بين الذهب والدولار الأمريكي تسير في شكل عكسي فإذا انخفض الدولار ارتفع الذهب والعكس لذلك فإن الذهب من أدوات التحوط ضد مشكلة انخفاض الدولار في سوق الصرف الدولي، كما أنه يعزز من الاقتصاد المحلي ويجعله أكثر صمودًا في مواجهة الصدمات الاقتصادية الكبيرة. 

عوامل استثنائية تتسبب في إقبال البنوك المركزية على شراء الذهب

كذلك هناك عوامل استثنائية تجعل البنوك تقبل على شراء الذهب مثل: 

حدوث تراجع في العملات الرئيسية:

تأخذ البنوك المركزية في اعتبارها احتمالات ما قد يحدث مع اقتصاديات الدول وعلى رأسها الاقتصاد الأمريكي والاقتصادات الأوروبية، مثل حدوث ركود اقتصادي وذلك عقب الحرب الروسية الأوكرانية، وذلك تسبب في تراجع العملات الرئيسية مثل اليورو والجنيه الإسترليني، أمام الدولار بسبب تبعات الحرب وأصبحت الزيادة في حصة الذهب بالاحتياطيات لدى البنوك المركزية العالمية بمثابة تعويض عن تراجع الأصول الأخرى ضمن الاحتياطيات. 

الذهب: الاستثمار في الذهب في البحرين

التحوط ضد التضخم: 

يتوقع أن تظل معدلات التضخم العالمية ضخمة وذلك خلال العامين القادمين حيث قام صندوق النقد الدولي برفع توقعاته لمعدلات التضخم العالمي لتكون حوالي 6.6% خلال العام الحالي وتصل إلى نحو 3.3% خلال عام 2023، وذلك بالنسبة إلى اقتصاد العالم المتقدم بينما تصل إلى نحو 9.5% خلال العام الجاري، وحوالى 7.3% عام 2023 وذلك في أسواق الدول النامية والناشئة لذلك لجأت بنوك تلك الدول لشراء الذهب أيضًا.

عوامل خاصة

لدى بعض الدول مثل الصين وروسيا، أسباب خاصة تجعلها تعزز من احتياطيات الذهب لديها وذلك للحد من نفوذ الدولار وهو ما دفع بنك الشعب الصيني لشراء الذهب وذلك لتنويع الاحتياطات مع توفير غطاء قوي للعملة المحلية اليوان بعيد عن الدولار، والأمر نفسه مع روسيا التي قامت منذ مارس 2022 بشراء الذهب بكثافة لدعم الاحتياطيات في حال اندلاع أزمات اقتصادية كبرى.

الذهب: أفضل منصة تداول ذهب في الكويت

ما هي الدولة التي تملك اكبر رصيد حكومي من الذهب؟

نقدم لكم قائمة باكثر الدول العشرين احتفاظاً بالذهب بما في ذلك من كمية الذهب في الصندوق التركي:

رتبةالدولة/المنظمةاحتياطيات الذهب
(بالطن المتري)
حصة الذهب في
احتياطي النقد الأجنبي
1 الولايات المتحدة8,133.578.7%
2 المانيا3,362.476.1%
صندوق النقد الدولي2,814.0غ/م
3 ايطاليا2,451.870.7%
4 فرنسا2,436.266.0%
5 روسيا2,298.523.7%
6 الصين1,948.33.5%
7 سويسرا1,040.06.1%
8 اليابان765.23.3%
9 الهند676.67.0%
10 هولندا612.569.0%
11 تركيا544.239.8%
 البنك المركزي الأوروبي504.833.4%
12 تايوان423.64.8%
13 كازاخستان387.966.1%
14 البرتغال382.678.9%
15 أوزبكستان332.557.9%
16 السعودية323.14.1%
17 المملكة المتحدة310.310.5%
18 لبنان286.840.1%
19 إسبانيا281.621.0%
20 النمسا280.055.9%
الدول التي تملك اكبر رصيد حكومي من الذهب

توقعات مستقبلية حول الذهب

بالنسبة إلى مستقبل تداول وشراء الذهب فقد كانت أغلب التوقعات تسير نحو طلب البنوك المركزية على الذهب خاصةً في المدى القصير وذلك بسبب استمرارية حالة عدم الاستقرار مما جعل هناك مزيد من البنوك المركزية تقبل على شراء الذهب وعلى رأسها بنوك تركيا والهند وأوزبكستان.

قام مجلس الذهب العالمي بإجراء مسح قال من خلاله أن حوالي 25% من البنوك المركزية التي تم استطلاع رأيها تقول أن لديهم خطط لزيادة الاحتياطي من الذهب، بالإضافة إلى توقعات من البنك المركزي أن تنخفض أسعار الذهب بنسبة 10% وذلك في العام القادم 2023، بسبب تشديد السياسات النقدية عالميًا، مع استمرار البنوك المركزية عالميًا في رفع أسعار الفائدة لديها وبالأخص مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي مع توقع أن تصل أسعار الفائدة في العام القادم إلى نحو 4.6%.

الذهب: أيهما أفضل الاستثمار في الذهب أم تداول الأسهم؟

الاسئلة الشائعة

ما هي الدولة التي تملك أكبر رصيد حكومي من الذهب؟

تعتبر الولايات المتحدة الأمريكية أكبر دول العالم احتفاظًا باحتياطيات المعدن النفيس، حيث أنها تمتلك نحو 8133.5 طن، ثم تأتي في المركز الثاني ألمانيا بحوالي 3359.1 طن ثم إيطاليا 2451.8 طن وبعدها فرنسا نحو 2436.4 طن ومن ثم روسيا 2298. طن.

هل يعكس حجم الاحتياطيات الذهبية مقدار قوة العملة الوطنية محليًا أو خارجيًا؟

عندما تقوم الدول بعملية الاحتفاظ باحتياطيات كبيرة من الذهب يتم النظر إلى عملتها على اعتبار أنها عملة مستقرة إذا أردت بيع بعض من الذهب الذي تمتلكه، فإن قيمة العملة لديها ترتفع لأنها أصبحت تمتلك كمية أكبر من العملات الأجنبية.

 كم تبلغ كمية الذهب في العالم؟

يوجد حوالي حوالي 186,700 طن من الذهب في العالم وتتصدر الصين الإنتاج العالمي بنحو 450 طن سنويًا.

بالنهاية نكون قد أوضحنا جميع المعلومات عن البنوك المركزية و معيار الذهب وأهم أسباب اهتمام البنوك المركزية به وأحجام الشراء في العام المالي الحالي والعوامل الاقتصادية العالمية المؤثرة فيه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *