التحليل الاساسي في الفوركس


التحليل الأساسي في سوق الفوركس يعد واحدًا من أهم الركائز التي يعتمد عليها المتداولون لبناء استراتيجيات تداولهم واتخاذ قراراتهم الاستثمارية. من خلال خبرتي في مجال التداول، تعلمت أن التحليل الأساسي يتجاوز مجرد النظر إلى الرسوم البيانية والتحليل الفني؛ بل يتطلب فهمًا عميقًا للعوامل الكلية التي تؤثر على سوق العملات. يشمل ذلك البيانات الاقتصادية، السياسات النقدية للبنوك المركزية، الأحداث الجيوسياسية، وحتى الكوارث الطبيعية.

التحليل الأساسي يرتكز على الفرضية أن سعر الصرف يتأثر بقوة الاقتصاد المرتبط بالعملة. لذلك، يحاول المتداولون تقييم القوة الاقتصادية المستقبلية والاستقرار لدولة ما للتنبؤ باتجاهات أسعار الصرف. على سبيل المثال، عندما يكون الاقتصاد قويًا ويشهد نموًا، فمن المتوقع أن ترتفع قيمة عملته، والعكس صحيح.

من بين البيانات والمؤشرات الأساسية التي يجب على المتداولين متابعتها نجد:

  1. معدلات الفائدة: تعتبر من أكثر العوامل تأثيرًا في قيمة العملات. ارتفاع معدلات الفائدة عادة ما يقود إلى زيادة في قيمة العملة.
  2. الناتج المحلي الإجمالي (GDP): يعبر عن مدى قوة الاقتصاد ونموه.
  3. معدلات البطالة: ارتفاع معدلات البطالة يمكن أن يكون علامة على ضعف الاقتصاد.
  4. التضخم: تستهدف البنوك المركزية معدلات تضخم محددة، والتغيرات في هذه المعدلات يمكن أن تؤدي إلى تغير في سياساتها.
  5. الأحداث الجيوسياسية والقرارات السياسية: مثل الانتخابات، التوترات الدولية، التغيرات في السياسات النقدية والمالية.

تحليل هذه العوامل يتطلب من المتداولين متابعة مستمرة للأخبار والتقارير الاقتصادية ومحاولة فهم كيف قد تؤثر على السوق. إن فهم السياق الاقتصادي للعملات يمنح المتداولين فرصة لجني الأرباح من تحركات السوق المتوقعة.

باستخدام التحليل الأساسي، يمكن للمتداولين في الفوركس تطوير نظرة شاملة حول العملات والاقتصاديات العالمية، وبذلك تنفيذ صفقاتهم بناءً على تقديرات دقيقة للتغيرات المالية العالمية. يعتبر هذا أحد الأعمدة الرئيسية لنجاح التداول طويل الأمد وتحقيق استراتيجيات استثمار طويلة الأجل متوازنة ومربحة.

العوامل المؤثرة في التحليل الأساسي

هناك عوامل أخرى تؤثر على قيمة الزوج بالإضافة إلى العوامل الاقتصادية مثل التضخم والتغيرات المستقبلية المتوقعة أحدها:

تأثير تداول العملات:

قد تؤثر العلاقة بين الدولار الأمريكي USD والدولار الكندي  CAD على تداول الدولار الكندي CAD مقابل الجنيه الاسترليني، بسبب الجغرافيا القريبة ، واعتبارهم شركاء تجاريين، قد تؤدي عمليات البيع المكثفة للدولار الكندي CAD مقابل الدولار الأمريكي USD الى انخفاض الدولار الكندي CAD وإضعافه أمام الباوند.

إن قوة الجنيه الاسترليني هي مجرد نتيجة لعمليات البيع المكثفة في الدولار الكندي مقابل الدولار الأمريكي.

لذلك ، لتحديد القيمة الحالية لزوج العملات ، نحتاج إلى معرفة جميع البيانات الاقتصادية والسياسية وحتى الاجتماعية ذات الصلة بالعملتين التي تؤثر على قوى العرض الطلب لهذا الزوج، يسعى المتداولون لاستخدام التحليل الأساسي ليساعدهم في تفسير التحركات السعرية المفاجئة لتنجنبهم الشراء عند أوقات ضعف العملة أو الاستفادة من بيع زوج عملات . يمكنك تعلم التداول من خلال اكاديمية الريم لتعليم الفوركس.

التقارير الاقتصادية

يعد التقرير الاقتصادي واحداً من أهم أدوات المحلل الأساسي ، بعض التقارير الاقتصادية هي مؤشرات رئيسية بحيث أنها أول من يعمل على تغيير الاتجاه صعودًا أو هبوطًا.

من الأمثلة على المؤشرات الرئيسية :

طلبيات السلع الاستهلاكية المعمرة، وهي أوامر لسلع تستغرق وقتًا في الإنشاء ، مثل طائرة أو ناقلة نفط ، و تكون مطلوبة للاستخدام في المستقبل.

يتم إجراء دراسات استقصائية في معظم البلدان التي تحاول تحديد مستوى نشاط اقتصادي مستقبلي.

تكون هذه الاستطلاعات حول إنفاق المستهلك وثقته أو استطلاعات لوكلاء الشراء لشركات التصنيع ، توفر نتائج الدراسات قاعدة بيانات غنية لجميع المتداولين في سوق الفوركس ، والتي تنبئ بمستوى نشاط الأعمال في المستقبل.

التأثير الفعلي لهذه الدراسات يعتمد على التوقعات النهائية سواء كانت ايجابية او سلبية على أداء العملة.

إذا أظهرت البيانات توسعًا سريعًا في النشاط الاقتصادي، يدل هذا على أن التقرير تم استلامه بشكل بناء ،أما إذا أشارت الدراسات إلى أن الاقتصاد في مرحلة التعافي، قد تكون الاستجابة عكس ذلك تمامًا.

كما تظهر تقارير لبلدين مختلفين في نفس اليوم ، الأمر الذي يضاعف من المخاطر وفرص التداول.

الرافعة المالية سلاح ذو حدين:

أثناء تداول الفوركس  بوجود الرافعة المالية الكبيرة وتعدد العوامل التي يستخدمها المتداولون لتحديد السعر ، قد تجد السعر المناسب ، ولكن لبضع دقائق فقط  فقد يتحرك الزوج ، بمرور الوقت، بمقدار 500 نقطة ،أو بحركات مؤقتة ذهابًا وإيابًا قد تكون 2500 نقطة

والسبب في ذلك المزيد الأخبار والتقارير الاقتصادية التي أثرت في الزوج، أو حسب رغبة المتداولين في الدخول إلى السوق أو الخروج منه .هذا الأمر ينقل السوق إلى مستوى مختلف. عليك أن تتكيف وتتفاعل مع جميع المعلومات المتاحة لك ، في محاولة لالتقاط بعض الحركات السعرية. يمكنك الاطلاع على التراجع و التصحيح.

لمتابعة دراسة التفاصيل بعمق كبير و تفصيل متروي بامكانك التوجة الى اساليب التداول من خلال التحليل الاساسي.

مواضيع اخرى :

مقالات متشابهة

الاسهم الامريكية-شراء و استثمار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *