شرح الفرق بين الأسهم والسندات بشكل كامل

عندما قمت بدراسة الأسواق المالية وتحليلها، وجدت أن فهم الفروقات الجوهرية بين السندات والأسهم يعتبر ركيزة أساسية لكل مستثمر يسعى لتنويع محفظته الاستثمارية بذكاء. السندات، بطبيعتها، هي أدوات دين تقدم لحامليها دخلًا ثابتًا عبر معدلات الفائدة المحددة مسبقًا، أو ما يُعرف بـ”معدل الكوبون”. تمثل السندات عقدًا بين المقرض (المستثمر) والمقترض (الشركة أو الحكومة)، حيث تلتزم الأخيرة بسداد المبلغ الأصلي المقترض بالإضافة إلى الفائدة في تاريخ محدد. من جانبها، توفر الأسهم لحامليها حصة ملكية في الشركة، مما يعني مشاركة في الأرباح والخسائر بناءً على أداء الشركة في السوق.

تاريخيًا، أثبتت الأسهم أنها توفر عوائد أعلى مقارنة بالسندات على المدى الطويل، نظرًا لارتباطها الوثيق بأداء الشركة ونموها، مع الأخذ بعين الاعتبار أن هذه العوائد تأتي مقابل مخاطر أعلى. من ناحية أخرى، تعد السندات استثمارًا أكثر استقرارًا يوفر دخلًا ثابتًا، مما يجعلها خيارًا مفضلًا للمستثمرين الباحثين عن الأمان في استثماراتهم.

من المهم أيضًا الإشارة إلى أن سعر السند يتأثر بتغيرات سعر الفائدة في السوق. فعلى سبيل المثال، إذا ارتفعت أسعار الفائدة، يميل سعر السند للانخفاض، والعكس صحيح. هذه الديناميكية تؤكد على العلاقة العكسية بين أسعار الفائدة وأسعار السندات، مما يضيف طبقة أخرى من التعقيد لاستراتيجيات الاستثمار.

في الجانب الآخر، تقدم الأسهم فرصة للنمو الرأسمالي من خلال ارتفاع أسعار الأسهم في السوق، إلى جانب الأرباح التي قد توزعها الشركة على حملة أسهمها. لكن يجب على المستثمرين الأخذ بعين الاعتبار أن الأسهم تتسم بتقلبات سعرية كبيرة، ما يعني إمكانية تعرضهم لخسائر كبيرة في فترات الركود الاقتصادي أو الأزمات المالية.

السندات: كيفية التداول في السندات

شرح الفرق بين الأسهم والسندات بشكل كامل

قبل التداول في السوق لابد أن تعلم ما هي الأسهم وما هي السندات وهي على النحو التالي:

  • الأسهم هي أوراق مالية تمثل جزءًا صغيرًا من ملكية الشركة المصدرة. يتم إصدارها للمستثمرين في شكل شهادات أسهم.

أما السندات: 

  • عبارة عن ورقة مالية يتم التداول عليها، تجمعها الحكومة أو الشركات الكبرى، ويعتبر صاحب السند هنا بمثابة مقرض المال لتلك الشركة، ويحصل على ماله بشكل لاحق على هيئة فوائد في وقت محدد.
  • والسندات تصدر من خلال شركة أو حكومة الدولة التي تتعهد بسداد المبالغ المستحقة لأصحاب السندات في وقتها المتفق عليه.

مقارنة الأسهم والسندات


الفرق بين الأسهم والسندات هو أن الأسهم هي أسهم في ملكية الأعمال التجارية ، في حين أن السندات هي شكل من أشكال الدين الذي يعد الكيان المُصدِر بسداده في وقت ما في المستقبل. يجب تحقيق التوازن بين نوعي التمويل لضمان هيكل رأس مال مناسب للعمل. بشكل أكثر تحديدًا ، فيما يلي الاختلافات الرئيسية بين الأسهم والسندات:

  • أولوية السداد


في حالة تصفية الشركة ، يكون لأصحاب أسهمها المطالبة الأخيرة بأي نقود متبقية ، في حين أن حاملي سنداتها لديهم أولوية أعلى إلى حد كبير ، اعتمادًا على شروط السندات. هذا يعني أن الأسهم هي استثمار أكثر خطورة من السندات.

  • المدفوعات الدورية


تمتلك الشركة خيار مكافأة مساهميها بأرباح الأسهم ، في حين أنها عادة ما تكون ملزمة بدفع مدفوعات فائدة دورية لحاملي السندات بمبالغ محددة. تسمح بعض اتفاقيات السندات لمُصدريها بتأخير أو إلغاء مدفوعات الفائدة ، لكن هذه ليست ميزة منتشرة. تقلل ميزة السداد أو الإلغاء المتأخر من المبلغ الذي سيكون المستثمرون على استعداد لدفعه مقابل السند.

  • حقوق التصويت


يمكن لحاملي الأسهم التصويت على بعض قضايا الشركة ، مثل انتخاب أعضاء مجلس الإدارة. اما حاملي السندات ليس لديهم حقوق التصويت.

اكتشف فرص الاستثمار المتاحة في السندات الخضراء المرتبطة بالطاقة المتجددة. تعلم عن المشاريع البيئية المتاحة للاستثمار في مجالات مثل الطاقة الشمسية والرياح والطاقة الحرارية. احصل على نصائح للاستفادة من نمو القطاع وتحقيق عوائد مستدامة من السندات الخضراء في مجال الطاقة المتجددة.

السمات المشتركة للأسهم والسندات


هناك أيضًا اختلافات في مفهوم الأسهم والسندات التي تشترك في ميزات كليهما. نلاحظ أدناه استخدام ميزات التحويل والطريقة التي يتم بها تداول الأسهم والسندات.

  • ميزات التحويل

تحتوي بعض السندات على ميزات تحويل تسمح لحاملي السندات بتحويل سنداتهم إلى أسهم شركة بنسب محددة مسبقًا من الأسهم إلى سندات. يكون هذا الخيار مفيدًا عندما يرتفع سعر سهم الشركة ، مما يسمح لحاملي السندات بتحقيق مكاسب رأسمالية فورية. كما يمنح التحويل إلى الأسهم حامل السندات السابق الحق في التصويت على بعض إصدارات الشركة.

  • التداول في البورصة العامة

يمكن تداول كل من الأسهم والسندات في البورصة العامة. يعد هذا أمرًا شائعًا بالنسبة للشركات الكبرى المملوكة ملكية عامة ، وهو نادر جدًا بالنسبة للكيانات الأصغر التي لا ترغب في تحمل النفقات الباهظة المتمثلة في طرح أسهمها للاكتتاب العام.

أهم الاختلافات بين الأسهم والسندات

أما عن أهم الاختلافات بين الأسهم والسندات فهي كالتالي:

  • السهم يكون عبارة عن وحدة ملكية في شركة ما، على العكس من السند الذي يكون قرض منك لشركة أو الحكومة.
  • عند امتلاكك الأسهم في شركات فأنت تكون جزء من النشاط التجاري لتلك الشركة بصفتك مالك، يحق لك استلام أرباح سنوية عند التوزيع.
  • السندات تحصل من خلالها على فوائد ثابتة في مواعيد محددة ولكن في النهاية تحصل على قيمة مالك، في الميعاد المحدد منذ البداية.
  • فى حالات الإفلاس بالنسبة إلى حاملي الأسهم، يحصلون على مستحقاتهم بعد سداد قيمة الديون المستحقة أولًا.
  • أما السندات فعند الإفلاس تكون أولوية الحصول على المال لأصحابها أولًا قبل أصحاب الأسهم.

ما هي الاسهم: ما هي الاسهم ؟ شرح انواع الاسهم و طرق تداولها

سوق السندات والأسهم

أما عن أسواق السندات والأسهم فهي:

سوق السندات:

  •  يعرف باسم سوق الديون أو الإئتمان. 
  • التداول لا يكون في مكان مركزي محدد.
  • أغلب من يشترون السندات هم الكيانات الاقتصادية الكبيرة وليس الأفراد، مثل البنوك الاستثمارية وصناديق التقاعد.

أسواق الأسهم وهي : 

  • أسواق الأسهم هي الأسواق المالية العالمية.
  •  يتوفر هناك الأسهم العادية والمميزة، بالإضافة إلى العقود الآجلة.
  •  وأسواق الأسهم هي أماكن مركزية عكس السندات.
  •  الأسهم يتم تداولها في البورصات العالمية في أماكن محددة.
  • ويشتري الأفراد الأسهم من خلال الشركات أو منصات تداول.

دورة الاسهم: ما هي دورة سوق الاسهم؟

الفرق بين السندات وأذون الخزانة

لا يعرف الكثير من الأشخاص الفارق بين السندات وأذونات الخزانة وهي على النحو التالي:

  • تعتبر السندات وكذلك أذونات الخزانة من أهم أدوات الدين التي تقدمها الحكومات، لكن الفارق بينهما أن:
    • أذونات الخزانة التي تطلقها الحكومات تكون ديون قصيرة الأجل.
    • تتراوح فترة الديون بين الثلاث إلى إثنى عشرة شهرًا.
    • أما السندات فالعكس فيمكن أن تصدر وتستمر من سنتين إلى عشرين عام.
    • والأذونات المالية مخاطرها منخفضة مقارنة مع السندات.
    •  يتم التداول على الأذونات للبيع والشراء وفي الموعد المحدد تدفع الحكومة القيمة الإسمية لتلك الأذونات.

تعلم : تعلم التداول من الصفر

الاختلافات الرئيسية من حيث المخاطر بين السندات والأسهم؟

أما عن السندات والأسهم فهناك عدة اختلافات بينهم على النحو التالي:

  • يعتبر الاستثمار في الأسهم عادة أكثر خطورة من السندات، لأن أسواق الأسهم أشد تقلبًا في دورات السوق، ومخاطر أعلى.
  • في حال حدوث مشاكل سياسية في سوق الأسهم المحلية فإن ذلك يؤثر على الأسهم.
  • كذلك في حال وجود مخاطر مثل انخفاض العملة أو وجود أزمة في السيولة الدولارية، بالإضافة إلى أسعار الفائدة كل هذا يؤثر على الشركات وبالتالي على الأسهم.

أما المخاطر المرتبطة مع السندات فأهمها:

  • التضخم في الاقتصاد المحلي أو العالمي، وارتفاع أسعار الفائدة بعد قرارات البنوك المركزية، مما يترتب عليه انخفاض في أسعار السندات، فتضطر إلى بيع السندات وتخسر فارق القيمة عند الشراء.

من المهم قبل شراء السندات معرفة التصنيفات الائتمانية، والتى من المحتمل أن تتخلف عن السندات، فيكون التصنيف A دليلاً على أنه عالي الجودة، في حين أن B متوسط في المخاطرة، أما BB عالي المخاطرة.

المخاطر: نبذة عن أبرز مخاطر الأسهم وطرق تجنبها

إيجابيات شراء الأسهم بدلاً من السندات

من ضمن مميزات الأسهم عن السندات: 

  • الميزة الرئيسية التي تتمتع بها الأسهم على السندات هي قدرتها على تحقيق عوائد أعلى وبالتالي، فإن المستثمرين الراغبين في تحمل مخاطر أكبر في مقابل إمكانية الاستفادة من ارتفاع أسعار الأسهم سيكونون أفضل حالًا في اختيار الأسهم.
  • تدفع السندات أيضًا دخلًا منتظمًا في شكل فائدة، ومع ذلك، يمكن أن تتغير أسعار الفائدة على مدى عمر السند.

أنواع السندات

يوجد عدة أنواع من السندات لا بد أن يكون على دراية بها كل المستثمرين ومنها: 

  • سندات الإدخار: تصدر سندات الادخار من قبل الحكومة، حيث من المفترض أن يتم شراء هذه السندات من قبل المستثمرين، و يتم إصدارها بكميات منخفضة بما يكفي لجعلها في متناول الأفراد.
  •  سندات الوكالة: وذلك عن طريق الوكالات شبه الحكومية.
  •  سندات بلدية: يتم إصدار السندات البلدية من قبل مدن مختلفة، كما أنها تكون معفاة من الضرائب ولكنها ذات معدلات فائدة أقل قليلاً من سندات الشركات، ومع ذلك أكثر خطورة قليلاً من السندات الصادرة عن الحكومة.
  •  سندات الشركات: يتم إصدار سندات الشركات من قبل جميع أنواع الشركات المختلفة، كما إنها أكثر خطورة من السندات المدعومة من الحكومة، ولكن توفر معدلات عائد أعلى.

السوق الامريكي و السعودي: الفرق بين السوق السعودي والامريكي

 مخاطر الأسهم

 أكبر مخاطر استثمارات الأسهم هو:

  •  انخفاض قيمة الأسهم بعد شرائها: هناك عدة أسباب لتقلب أسعار الأسهم، ولكن باختصار، إذا كان أداء الشركة لا يرقى إلى مستوى توقعات المستثمرين، فقد ينخفض ​​سعر سهمها. 
  •  مخاطر السندات: تعتبر سندات الخزانة الأمريكية بشكل عام أكثر استقرارًا من الأسهم على المدى القصير، ولكن هذا الخطر المنخفض يترجم عادة إلى عوائد أقل.

أبرز الأسئلة الشائعة

ومن ضمن الأسئلة التي طرحها المستثمرين: 

كيف تشتري الأسهم والسندات؟

لشراء الأسهم، يجب عليك إنشاء حساب تداول من خلال شركة تداول مرخصة وموثوقة، ثم البدء في التداول، يمكنك القيام بذلك عبر الإنترنت، ولكن السندات عادةً يتم شراؤها من خلال وسيط أو صندوق يتم تداوله في البورصة أو مباشرة من الحكومة 

هل يفضل أن يتم الاستثمار في السندات والأسهم بمحفظة واحدة؟

التنوع في المحفظة الاستثمارية ما بين سندات وأسهم شىء جيد وأكثر أمانًا، ولا يوجد ارتباط قوي بين التقلبات التي تحدث في أسواق الأسهم والسندات، لأن العوامل المؤثرة في كلاهما مختلفة.

هل يمكن الاستثمار في الأسهم والسندات عبر الإنترنت؟

ظهور شركات الوساطة من خلال الإنترنت أحدث طفرة كبيرة، والتي من خلالها وفرت فرصة الاستثمار في مجالات مختلفة دون تقييد بزمان أو مكان، لذلك من الممكن الاستثمار من خلال الإنترنت بمختلف الأنواع في السندات أو الأسهم.

شرح الفرق بين الأسهم والسندات بشكل كامل سوف يشكل فارق بالنسبة للعديد من المستثمرين الجدد الذين يشعرون بالحيرة في اختيار الاستثمار الأفضل بينهم، لذلك وضحنا لكم أبرز التفاصيل الخاصة بالأسهم والسندات.

المراجع:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *