كيفية شراء اسهم في بورصة لندن؟

تُعتبر بورصة لندن واحدة من أبرز البورصات العالمية، مما يجعل الاستثمار فيها خيارًا جاذبًا للمستثمرين من جميع أنحاء العالم. تاريخيًا، تأسست بورصة لندن في العام 1801، وتحتل مكانة مرموقة في النظام المالي العالمي، مُقدمةً مجموعة واسعة من الفرص الاستثمارية للأفراد والمؤسسات على حد سواء. تضم البورصة اليوم أكثر من 2900 شركة مُدرجة من أكثر من 60 دولة، تشمل قطاعات متنوعة مثل الطاقة، البنوك، الأدوية، والخدمات الغذائية، مما يجعلها بيئة استثمارية غنية ومتنوعة.

لشراء الأسهم في بورصة لندن، يجب على المستثمرين اتباع الخطوات التالية:

  1. اختيار وسيط مالي مرخص: هذه الخطوة حيوية لضمان أمان الاستثمارات والحصول على خدمات وساطة مالية موثوقة.
  2. فتح حساب استثماري: بعد اختيار الوسيط، يتوجب على المستثمرين فتح حساب استثماري، مع تقديم جميع المستندات والمعلومات المطلوبة.
  3. إيداع الأموال: يجب إيداع رأس المال المُراد استثماره في الحساب الاستثماري لبدء عملية الشراء.
  4. اختيار الأسهم: من خلال منصة التداول التابعة للوسيط، يمكن للمستثمرين اختيار الأسهم المُراد شراؤها من بورصة لندن.
  5. تنفيذ عملية الشراء: بعد اختيار الأسهم، يمكن للمستثمرين تنفيذ عملية الشراء مباشرةً من خلال منصة التداول.

تحتل بعض الشركات مكانة بارزة في بورصة لندن، مثل BP plc في قطاع النفط والغاز، HSBC Holdings في القطاع المصرفي، وGlaxoSmithKline في قطاع الأدوية. تُعد هذه الشركات وغيرها من الشركات الكبرى خيارات استثمارية جذابة بفضل استقرارها وأدائها القوي في السوق.

بالإضافة إلى الأسهم الفردية، تُعد مؤشرات بورصة لندن، مثل FTSE 100 وFTSE 250، أدوات استثمارية هامة توفر نظرة شاملة على أداء السوق وتسمح بالتداول على أساس أداء مجموعة من الشركات بدلاً من الاعتماد على أداء شركة واحدة.

الاستثمار في بورصة لندن يقدم فرصة للمستثمرين لتنويع محافظهم الاستثمارية والاستفادة من النمو الاقتصادي العالمي. بالإضافة إلى ذلك، توفر شركات الوساطة المالية المرخصة أدوات وموارد تعليمية تساعد المستثمرين على اتخاذ قرارات مدروسة وتعزيز فرص نجاح استثماراتهم.

تمثل جلسة التداول في لندن حوالي 35٪ من إجمالي معدل تداول الفوركس، وهو أكبر مبلغ بالنسبة إلى أقرانها. تتداخل جلسة فوركس في لندن أيضًا مع جلسة البورصة الامريكية على مدار العام.

في هذا المقال سنكشف عن:

في أي وقت يفتح سوق الفوركس في لندن؟

أهم ثلاثة أشياء يجب معرفتها حول جلسة تداول لندن

ما هي أزواج العملات الأفضل للتداول؟

كيفية تداول الاختراقات خلال جلسة لندن.

في أي وقت يفتح سوق الفوركس في لندن؟

ساعات عمل سوق الفوركس في لندن من 3:00 صباحًا إلى 12:00 مساءً بالتوقيت الشرقي. تشهد جلسة سوق الفوركس في لندن أكبر حجم تداول في جميع جلسات سوق الفوركس.

  • تفتح في 3:00 صباحًا
  • الاغلاق عند 12:00 مساءًا
  • تتداخل مع جلسة آسيا 3:00 صباحًا – 4:00 صباحًا
  • تتداخل مع جلسة نيويورك 8:00 صباحًا – 12:00 ظهرًا

للحصول على تفاصيل اكثر عن اوقات عمل البورصات العالمية و مواعيد فتح البورصات العالمية يمكن الاطلاع على مواعيد فتح البورصات العالمية .

أهم 3 أشياء يجب معرفتها حول جلسة التداول في لندن

1. جلسة لندن سريعة ونشطة

يؤدي تباطؤ سوق طوكيو إلى جلسة لندن وعندما تبدأ الأسعار في التحرك من مزودي السيولة الموجودين في المملكة المتحدة يمكن للمتداولين عادة رؤية زيادات في التقلبات.

عندما تبدأ الأسعار في القدوم من لندن، غالبًا ما يرتفع “متوسط ​​الحركة بالساعة” للعديد من أزواج العملات الرئيسية. فيما يلي تحليل لزوج العملات الدولار الأمريكي مقابل اليورو EUR / USD بناءً على الوقت من اليوم.

لاحظ حجم هذه التحركات في المتوسط  بعد إغلاق الجلسة الآسيوية (تغلق الجلسة الآسيوية في الساعة 3 صباحًا بالتوقيت الشرقي – النقطة الزرقاء):

قد يتم كسر الدعم والمقاومة بسهولة أكبر مما يحدث خلال الجلسة الآسيوية (عندما يكون التقلب عادة أقل). تعرف على

تعتبر هذه المفاهيم أساسية لنهج المتداول عند التداول في جلسة لندن، حيث يمكن للمتداولين استخدام هذا التقلب لصالحهم من خلال تداول الاختراقات.

يبحث المتداولون عند تداول الاختراقات عن حركات متقلبة قد تستمر لفترة طويلة من الزمن.

2. ابحث عن التداخل

يحدث “التداخل” عندما تتداخل جلسات لندن والولايات المتحدة  (8 صباحًا بالتوقيت الشرقي إلى 12 مساءً بالتوقيت الشرقي).

هذان هما أكبر مركزي سوق في العالم، وخلال فترة الأربع ساعات هذه  يمكن رؤية التحركات الكبيرة والسريعة أثناء التداخل مع دخول كمية كبيرة من السيولة إلى السوق.

كما هو موضح في الصورة أعلاه، يزداد التقلب إلى الحد الأقصى من 8:00 صباحًا إلى 12:00 مساءً بالتوقيت الشرقي،  عندما تتداخل جلسة تداول العملات الأجنبية في لندن مع جلسة تداول العملات الأجنبية في نيويورك.

لتداول التداخل، يمكن للمتداولين استخدام استراتيجية الاختراق التي تستفيد من التقلبات المتزايدة التي لوحظت أثناء التداخل.

3. السيولة العالية

تعد جلسة تداول العملات الأجنبية في لندن واحدة من أكثر جلسات التداول سيولة. نظرًا لارتفاع حجم عمليات البيع والشراء، يمكن أن تتداول أزواج العملات الرئيسية بفروق أسعار (سبريد) منخفضة للغاية.

قد يكون المتداولون اليوميون الذين يتطلعون إلى استهداف الحركات القصيرة مهتمين بإيجاد الاتجاهات والاختراقات للتداول لتقليل التكلفة التي يدفعونها في السبريد.

ما هي أزواج العملات الأفضل للتداول أثناء جلسة لندن؟

لا توجد أزواج عملات “أفضل” للتداول خلال ساعات سوق الفوركس في لندن، ولكن هناك أزواج عملات ستقلل من السبريد بسبب الحجم الكبير وتسمح للمتداولين بتكاليف سبريد أقل.

تشمل هذه العملات أزواج العملات الرئيسية مثل اليورو دولار والين دولار  والجنيه الاسترليني دولار والفرنك السويسري دولار.

تتداول أزواج العملات الرئيسية بأحجام عالية للغاية خلال جلسة تداول العملات الأجنبية بلندن.

تشمل أزواج العملات الأكثر تأثرًا بالتداخل اليورو مقابل الدولار الأمريكي والدولار الأمريكي مقابل الين الياباني والجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بسبب الأنشطة بين البنوك بين الولايات المتحدة وأوروبا / لندن.

إذا كانت إستراتيجية التداول الخاصة بك مناسبة بشكل أفضل للتقلبات، فهذه هي أزواج التداول التي يجب مراقبتها لأنها ستغمرها السيولة وستتحرك أكثر في المتوسط ​​أثناء التداخل.

كيف تتداول الاختراقات أثناء جلسة لندن

تداول الاختراقات خلال جلسة لندن باستخدام إستراتيجية الاختراق في لندن يشبه إلى حد كبير الاختراقات التجارية خلال أي وقت آخر من اليوم، مع إضافة حقيقة أن المتداولين قد يتوقعون هجمة السيولة والتقلبات عند الفتح.

عندما يتطلع المتداولون إلى تداول الاختراقا ، فإنهم غالبًا ما يبحثون عن دعم قوي أو مقاومة لتخطيط تداولاتهم. يوضح الرسم البياني أدناه نموذج الوتد الصاعد، وهو خط اتجاه بمستوى مقاومة تم اختراقه في النهاية.

الفائدة الكبيرة من هذا الإعداد هي إدارة المخاطر. يمكن للمتداولين إبقاء نقاط الوقف ضيقة نسبيًا، مع اقتراب وقف الخسائر بالقرب من خط الاتجاه.

إذا انكسر خط الدعم / الاتجاه، تكون الخسائر محدودة وإذا سادت الإستراتيجية فقد يؤدي ذلك إلى نسبة إيجابية للمخاطرة والربح. إن الزيادة في السيولة خلال جلسة لندن إلى جانب زيادة التقلبات تزيد من احتمالية الاختراقات.

استراتيجيات ونصائح للتداول في جلسة لندن

تذكر، عند التداول في جلسة لندن تبدأ التقلبات وترتفع السيولة، لذلك كن حذرًا واستخدم الرافعة المالية المناسبة عند التداول.

كما تتمتع جلسة نيويورك وجلسة تداول العملات الأجنبية الآسيوية أيضًا بخصائص فريدة يجب أن يدركها متداولي الفوركس.

نصائح أساسية:

  • تزداد السيولة والتقلبات خلال جلسة لندن.
  • يمكن أن تحدث الاختراقات بشكل متكرر خلال جلسة لندن.
  • تذكر أن تراقب التداخل بين جلسة لندن وجلسة نيويورك لزيادة التقلب والسيولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *